اخبار عراقية

أعداد من داعش ترصدها قوات الأمن بالأنبار وتتحدث عن خطورتها وحقيقة الحواضن


بغداد اليوم – الانبارافاد مصدر امني في الأنبار، اليوم الاحد، بان القوات الأمنية بصنوفها المختلفة شرعت بعملية فرض طوق امني لمحاضرة المجاميع الصغيرة من عناصر ارهابي داعش، فيما لفت الى ان هذه الحواضن امامها اما الاستسلام او القتل. وقال المصدر لـ (بغداد اليوم) إن “القوات الأمنية بصنوفها المختلفة شرعت اليوم بعملية فرض طوق امني لمحاضرة المجاميع الصغيرة من عناصر ارهابي داعش التي تتخذ من مناطق صحراء الانبار الغربية ملاذ امن لشن هجمات تعرضية على القطعات العسكرية المتمركزة في القاطع الغربي للمحافظة من خلال اعادة انتشار القطعات العسكرية واغلاق كافة الطرق الغير نظامية ونشر سيطرات امنية ثابتة ومتحركة بالقرب من المناطق المستهدفة”.

وأضاف: “كما تم فرض طوق امني محكم على المناطق الصحراوية سوف يساهم في محاصرة عناصر التنظيم الاجرامي بالتزامن مع تحليق طيران الجيش والقوة الجوية على تلك المناطق في خطوة تهدف الى تطهيرها من عناصر التنظيم”.

ولفت الى ان “الاعداد التي تم رصدها من قبل القيادات الامنية اعداد قليلة ولا تشكل خطرا كبيرا على القوات الامنية ولا يوجد لهذه المجاميع اي حواضن في المناطق الغربية مما يجعلها امام خيارين اما الاستسلام او القتل”.

 

قراءة الموضوع أعداد من داعش ترصدها قوات الأمن بالأنبار وتتحدث عن خطورتها وحقيقة الحواضن كما ورد من
مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.