اخبار عربية وعالمية

أشرف غني ببيان جديد: أعتذر عما آل إليه وضع أفغانستان

في تصريح جديد بعد مغادرته أفغانستان، اعتذر الرئيس السابق أشرف غني للشعب، معرباً عن أسفه لما آلت إليه الأمور في البلاد.وقال غني في بيان اليوم الأربعاء: “ببالغ الأسف طويت صفحتي بمأساة مماثلة لمأساة أسلافي، من دون التمكن من ضمان الاستقرار والازدهار لأفغانستان. أعتذر للشعب الأفغاني لفشلي في جعل الأمور تنتهي بشكل مختلف”.

مادة اعلانيةيذكر أنه بعد سيطرة حركة طالبان على معظم أنحاء أفغانستان منتصف أغسطس الماضي ودخولها العاصمة، غادر غني البلاد وتوجه إلى الإمارات.”حقناً للدماء”وفي أول تصريح له في 15 أغسطس، كشف غني، في رسالة عبر فيسبوك، أن طالبان كان لديها الاستعداد لمهاجمة كابل بشكل دموي، مشدداً على أنها فرضت سلطتها بقوة السلاح. وقال إنه غادر أفغانستان “حقناً للدماء”.كما أضاف في الكلمة التي وجهها للشعب الأفغاني من الإمارات التي كانت أكدت استقباله “لاعتبارات إنسانية”، أن “المزاعم بأني أخذت معي أموالاً قبل مغادرة البلاد لا أساس لها على الإطلاق وكلها محض أكاذيب”.هرب بملابسه فقطوكان مستشار لغني قد كشف لشبكة CNN الأميركية في أغسطس أن غني فر بملابسه التي يرتديها فقط وبدون أي نقود.وأضاف: “ذهب إلى ترمذ في أوزبكستان، حيث أمضى ليلة واحدة، ثم توجه إلى الإمارات، ولم يكن معه نقود.. حرفياً، فر بملابسه فقط”.

 

مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.