اخبار عراقية

أشبه بـ”كائن فضائي”.. هكذا يبدو تنين البحر الأزرق على الشاطئ في أستراليا


بغداد اليوم – متابعة

رغم أنه قد لا يُشبه المخلوقات الأسطورية التي تنفث النيران كما يوحي اسمه، إلا أن توثيق كائن تنين البحر الأزرق، لا يزال يُعد أمرًا نادراً.

وتمكنّ مصور الحياة البحرية الأسترالي، كريستيان لين، من توثيق كائن تنين البحر الأزرق بعدسته على الشاطئ في مدينة غولد كوست في جنوب شرق ولاية كوينزلاند في أستراليا.

ويُعد كائن تنين البحر الأزرق من الرخويات البحرية صغيرة الحجم، والتي لا يتجاوز حجمها 3 سنتيمترات، ويمكن العثور عليه في محيطات الأطلسي، والهادئ، والهندي، وفقاً لمنظمة “Oceana” غير الربحية.

وعن سبب توثيقه لهذا الكائن الفريد من نوعه، يشرح لين لموقع CNN بالعربية، أن هدفه توثيق أي كائن بحري يتمثل في نشر الوعي بمدى أهمية محيطاتنا وطبيعتنا حول العالم.

وقال لين: “إذا لم نهتم بكوكبنا، أخشى دائمًا ألا تتمكن الأجيال القادمة من الاستمتاع بما لدينا اليوم”.

وصادف لين المئات من كائنات تنين البحر الأزرق على الشاطئ في غولد كوست، وهي مدينة ساحلية تقع في جنوب شرق ولاية كوينزلاند بشرق أستراليا في المحيط الهادئ.

ويعيش تنين البحر الأزرق في الغالب في المياه الاستوائية، وعادة ما يطفو على السطح بخطوطه الزرقاء ليندمج مع بيئة المياه المحيطة، حتى لا تتمكن الطيور من رؤيته، أو يستلقي بالقيعان الرملية في المحيط، وفقًا لما ذكره لين.

ورغم أن حجم هذه الكائنات لا تُقارن بأي شكل من الأشكال بحجم التنانين الأسطورية، إلا أنها ليست سهلة. ووفقاً لمنظمة “Oceana”، فإن تنين البحر الأزرق يتغذى على نوع قنديل البحر كبير الحجم، الذي يُعرف باسم “رجل الحرب البرتغالي”، كما يخزن الخلايا اللاسعة من فريسته حتى يستخدمها لحماية نفسه عند الضرورة.

ولذلك، عندما يلمس البشر تنين البحر الأزرق، يمكن أن تُطلق هذه الرخويات الصغيرة الخلايا اللاسعة المخزنة، وتسبب لسعة مؤذية أكثر من لسعة “رجل الحرب البرتغالي”.

 

قراءة الموضوع أشبه بـ”كائن فضائي”.. هكذا يبدو تنين البحر الأزرق على الشاطئ في أستراليا كما ورد من
مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.