اخبار الرياضة

أزبيليكويتا يصدم برشلونة ويقرر البقاء مع تشيلسي

أزبيليكويتا يصدم برشلونة ويقرر البقاء مع تشيلسي

قرر الكابتن الإسباني ، سيزار أزبيليكويتا ، البقاء مع النادي خلال الفترة المقبلة ، وعدم المغادرة إلى برشلونة ، خلال سوق الانتقالات الصيفي الحالي. وبحسب صحيفة “أتلتيك” الإنجليزية ، قرر أزبيليكويتا تغيير موقفه ، من خلال مواصلة مسيرته مع تشيلسي ، وعدم الموافقة على عرض انتقاله لبرشلونة ، رغم اهتمام الأخير بضمه. وأضافت الصحيفة أن المخضرم الإسباني البالغ من العمر 32 عامًا سيوقع عقدًا جديدًا مع البلوز ، على أن يستمر مع الفريق حتى عام 2024. ونجح توماس توخيل المدير الفني لفريق تشيلسي في إقناع قائد الفريق بالاستمرار ، خاصة. بعد رحيل الثنائي أنتوني روديجر إلى ريال مدريد وأندرياس كريستنسن إلى برشلونة في صفقات مجانية هذا الصيف. وفي سياق آخر كشفت تقارير صحفية أن تشيلسي أراد التعاقد مع مدافع ليستر سيتي ويسلي فوفانا هذا الصيف لدعم الفريق خاصة في خط الدفاع..

وأضافت الصحيفة أن تشيلسي يستعد لتقديم عرض محسن آخر بقيمة 62 مليون جنيه ، ويريدون الضغط على ليستر لإتمام الصفقة.

 

قراءة الموضوع أزبيليكويتا يصدم برشلونة ويقرر البقاء مع تشيلسي كما ورد من
مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest

0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.