أخصائى عناية مركزة بـ "الصحة البريطانية": لن نترك مريضا للموت مهما كان عمره

عند مشاهدة  التدابير الطبية التي تتخذها بعض الدول لعلاج مرضي الفيروس التاجي كورونا، نشعر بالخوف والذعر، فنتيجة لزيادة أعداد المصابين يضطرون لعدم تقديم الرعاية الصحة لكبار السن المصابين بكورونا.

ووفقا لما نشرته جريدة الديلي ميل البريطانية، فإن بعض الدول تجُبر على عدم تقديم العلاج لكبار السن في ظل  أنهم  يعانون من ألم المرض أكثر من غيرهم، وورد أن رؤساء الصحة في تورينو  أحدي المناطق في إيطاليا، أمروا بعدم إعطاء أجهزة التنفس الصناعي لكبار السن، وتركوها للمرضى الصغار لأنهم  لديهم فرصة أكبر للحياة، إعتقادا أن الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 80 عامًا أقل أهمية من الصغار، ولن يعيشوا عدد سنوات أكثر من أعمارهم الحالية.


كبار السن

 

و خلال الأسابيع الماضية ، انتشرت شائعات  عبر وسائل التواصل الاجتماعي البريطانية ،  أن الرعاية الصحية في المستشفيات تترك كبار السن المصابون بالفيروس التاجي دون تقديم الرعاية الطبية اللازمة، وهذا الأمر غير صحيح .  

فيقول مسئول العناية المركزة التابع لمنظمة الصحة البريطانية “NHS“، أنه في الوقت الحالي لا نقوم بالاختيار بين المرضي، بل نقدم جميع الرعاية الطبية اللازمة للمصابين بالفيروس التاجي، ولكن ربما يحدث  خلال الأسابيع القادمة، خاصة في ظل نقص أجهزة التنفس الصناعي.

وأضاف، أنه قبل اتخاذ قرار وضع المريض علي أجهزة التنفس الصناعي يقوم الأطباء بقياس معدل ضربات القلب، ضغط الدم، وحرارة الجسم، فإذا كانت مرتفعة فهذا المريض يحتاج للعناية المركز علي الفور، ويجب وضعه أيضا علي أجهزة التنفس الصناعي التي تمد المريض بالهواء والأكسجين من وإلى الرئتين، ويجعله يستطيع التنفس.

 

 

 




 

مصدر الخبر

0 0 تصويت
1 تقييم المقال 5

مقالات ذات صلة

Subscribe
نبّهني عن
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x
إغلاق