اخبار مسيحية

أبرشية كاتاماركا في الأرجنتين تعلن سنة مخصصة للمكرّم خادم الله ماميرتو اسكيو من رهبنة الإخوة الأصاغر

افتتحت أبرشية كاتاماركا في الأرجنتين يوم الأحد الماضي العاشر من كانون الثاني يناير سنة مخصصة للراهب ماميرتو اسكيّو من رهبنة الإخوة الأصاغر، وقد تم اختيار هذا التاريخ بالذات احياء للذكرى الثامنة والثلاثين بعد المائة لوفاته، وتحديدا في العاشر من كانون الثاني يناير 1883.

وجه أسقف أبرشية كاتاماركا المطران لويس اوربانك رسالة رعوية قال فيها إن الراهب ماميرتو اسكيو يشكل مثالا أيضا في أيامنا الحاضرة، وأشار إلى أنه ترك كل شيء لاتباع الرب وتعلّم منذ صغره في العائلة أن التواضع والحنان واللطف في معاملة الآخرين والمحبة والتكرس لله هي أركان حياة ذات أُسس متينة، وأضاف أن السنة المخصصة للراهب ماميرتو اسكيو وتحديدا من العاشر من كانون الثاني يناير 2021 حتى العاشر من كانون الثاني يناير 2022، تهدف إلى التأمل في حياته وأعماله وتعاليمه. ودعا المطران اوربانك المؤمنين في أبرشية كاتاماركا إلى إتباع مثال هذا الراهب الذي سيُعلن طوباويا عما قريب.
وذكّر أسقف أبرشية كاتاماركا بأن السنة المخصصة للراهب ماميرتو اسكيو تتزامن والسنة المخصصة للقديس يوسف التي أعلنها البابا فرنسيس من الثامن من كانون الأول ديسمبر 2020 وحتى الثامن من كانون الأول ديسمبر 2021 وذلك في رسالة رسولية بعنوان ” Patris Corde بقلب أبوي” نُشرت في الثامن من كانون الأول ديسمبر الفائت بمناسبة الذكرى الخمسين بعد المائة لإعلان القديس يوسف شفيعًا للكنيسة الكاثوليكية من قبِل الطوباوي البابا بيوس التاسع، وتحديدا في الثامن من كانون الأول ديسمبر 1870. وفي هذا الصدد، أشار المطران لويس اوربانك إلى أن الراهب ماميرتو اسكيو قد عُرف بإكرام القديس يوسف، وختم رسالته الرعوية سائلا الرب أن يعيش جميع المؤمنين في أبرشية كاتاماركا السنة المخصصة للراهب ماميرتو اسكيو بفرح وامتنان.
الراهب ماميرتو اسكيو من مواليد الحادي عشر من أيار مايو عام 1826 في سان خوسيه دي بييدرا بلانكا في الأرجنتين. دخل رهبنة الإخوة الأصاغر في الحادي والثلاثين من أيار مايو عام 1836 وبدأ فترة الابتداء في الدير الفرنسيسكاني في كاتاماركا. وفي الثامن عشر من تشرين الأول أكتوبر عام 1848 نال السيامة الكهنوتية. تميّز خلال خدمته بالتركيز على القداسة كقلب الحياة الكهنوتية والالتزام المسيحي. وشكلت حياة الصلاة أساس نشاطه الراعوي. عُيّن أسقف كوردوبا في العام 1880. توفي في العاشر من كانون الثاني يناير 1883 في لا بوستا دي إيل سونشو في الأرجنتين. أُعلن مكرَّمًا عام 2006، وفي التاسع عشر من حزيران يونيو 2020 وافق قداسة البابا فرنسيس على مراسيم صادرة عن مجمع دعاوى القديسين ومن بينها مرسوم متعلق بأعجوبة منسوبة لشفاعة المكرّم خادم الله ماميرتو اسكيو، من رهبنة الإخوة الأصاغر.

 

مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x