اخبار مسيحية

آسيا / سري لانكا – تعرب الكنيسة عن استيائها من أزمة حكم القانون

كولومبو (وكالة فيدس) – ترتبط الأزمة السياسية والاقتصادية والاجتماعية الخطيرة التي تعيشها سريلانكا بأزمة خطيرة مماثلة لسيادة القانون: هذا ما عّبر عنه رئيس أساقفة كولومبو ، الكاردينال مالكولم رانجيث ، الذي كرر قلق واستياء الجماعة الكاثوليكية بأكملها للوضع الذي تجد البلاد نفسها فيه. كما علمت وكالة فيدس ، خلال القداس الذي اقيم بمناسبة اليوبيل الـ 150 لكنيسة الرسل المقدسين في مودارا في 31 تمّوز/ يوليو ، طلب الكاردينال من الجماعة أن تنظر دائمًا إلى سيادة القانون داخل القرية وتحميها. وقال إن البلاد “سقطت في الهاوية بسبب الجشعين للسلطة والثروة ، الذين خانوا السياسات التي اتفق عليها الجميع”. في هذا الوضع الدقيق ، فإن المؤمنين بما أسماه “Dharmadweepa” (“أرض الدين”) مدعوون إلى الاهتمام بالأوضاع الاجتماعية والسياسية للبلد وتوليها ، وتعزيز العدالة والشرعية والنضال من أجلها ،ومن أجل سيادة القانون ، وكرامة كل رجل وكل امرأة.
ولفت إلى انّه “يجب أن نخجل أمام العالم. لا يوجد قانون في البلاد. لا عدالة. لا يوجد سوى عدم الشرعية وقانون الأقوياء” ، مشيرًا أيضًا إلى مجازر عيد الفصح عام 2019 ، عندما أثرت الهجمات الإرهابية على الكنائس والفنادق. وأشار الكاردينال إلى ضرورة “إجراء تحقيق مستقل ، لكن لم يتم فعل أي شيء في بلدنا لمقاضاة أولئك الذين تم تحديدهم بأنهم مذنبون”.
واستذكر الكاردينال 269 شخصًا لقوا حتفهم في كاتوابيتيا وكوتشيكادي والعديد من الأماكن الأخرى في عيد الفصح 2019 ، وقال بحزن إنه “حتى الآن لم يتم تحقيق أي عدالة لهم ، مما يدل على قوة البعض” ، وعدم محاكمة البعض على الشر الذي فعلوه.
وفي مقطع حاسم عن مصير سريلانكا ، ناشد الكاردينال المسؤولية الشخصية لكل معمّد وكل مواطن ، وهي الطريق إلى الأمل في مستقبل أفضل: “نحن نعيش حياة وفقًا للمبادئ والقيم الإنجيلية: السلام والعدالة والشفافية والصدق والعمل ، كل على طريقته الخاصة “. وحثّ الجميع على الخيرالعام للمجتمع والبلاد “.
(س.د./ب.أ.) ( وكالة فيدس 2/8/2022)

 

مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest

0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.