آسيا/باكستان- القادة الدينيون للطوائف الإسلامية "نحن ندافع عن النبي، ولكن آسيا بيبي بريئة"

آسيا/باكستان- القادة الدينيون للطوائف الإسلامية "نحن ندافع عن النبي، ولكن آسيا بيبي بريئة"
زوار موقعنا الكرام نقدم لكم يوميا وحصريا جديد الاخبار العربية والعالمية ,حرصآ منا علي تقديم كل ما هو جديد وحصري من المصادر الخاصة بها بكل مصداقية وشفافية عبر موقعنا
“مانكيش نت ” نعرض لكم الان خبر آسيا/باكستان- القادة الدينيون للطوائف الإسلامية "نحن ندافع عن النبي، ولكن آسيا بيبي بريئة"

لاهور – صرّح المفتي عقل برزادا في حديثٍ الى فيدس انّ ” لا يمكن مسامحة من يقوم بالتجديف على النبي محمّد ونحن مستعدّون للتضحية بحياتنا من اجله ولكن كيف لمحكمة عليا ان تدين متّهماً في وجود ادلّة كاملة عن براءته؟ انّ قرار المحكمة العليا الصادر في حق آسيا بيبي هو مهمّ جدّاً ويحمل رسالة للعالم اجمع : انّ العدالة موجودة في باكستنان وتُنفَّذ في حقّ كل المواطنين بغض النظر عن انتمائهم الديني والثقافي والعرقي.” ويعمل المفتي على بناء التوافق بين الأديان في البلاد من خلال المشاركة في النقاش الجاري عقب حكم البراءة الذي صدر عن المحكمة العليا في باكستان بحقّ آسيا بيبي في 31 تشرين الأول الامرأة المسيحية المتّهمة ظلماً بالتجديف في عام 2010. ويؤيّد الباحث المولى طارق جميل قائلاً: ” قرأت الحكم، وأعتقد أنّ آسيا بيبي هي بريئة. لا يوجد أي سبب معقول للنزول إلى الشوارع والاحتجاج. لو كانت مذنبة لنزلت انا ايضاً الى الشارع، ولكنها ليست هكذا.وتوالت ايضاً تصريحات مماثلة في كراتشي لعلّامة آخرين ومنهم العلاّمة محمد إحسان صديقي، مؤسس وزعيم اللجنة المشتركة بين الأديان للسلام والوفاق .كما تحدّث محامي آسيا بيبي المسلم سيف الملوك الذي غادر إلى هولندا لأسبابٍ امنية من وجهة نظر قانونية قائلاً: ” انّ طلب الاستئناف من المحكمة العليا في قضية آسيا بيبي ليس له أي أثر على الحكم الصادر الأسبوع الماضي، فلن يكون هناك اي استعراض جديد للقضية أو تقديم أدلة جديدة. على الادعاء ان يبرهن ما هو غير صحيح في الحكم. وفي الحالات التي استعرضت، وبحسب الاحصاءات هناك 5% فقط احتمال أن يتغير الحكم. وفي حالة بيبي أعتقد أن الاحتمالات هي ما يوازي الصفر فالحكم يتماشى تماماً مع قانون ودستور للبلاد.” أوضح ملوك أنّه يستغرق وقتاً للإفراج عن شخص في السجن بعد صدور قرار المحكمة العليا ببراءته : ” يجب أن يرسل الحكم بالبريد إلى محكمة لاهور العليا التي ترسله بدورها إلى محكمة مقاطعة نانكانا، التي أصدرت حكم الإعدام في الدرجة الأولى”. امّا فيما يتعلّق بالاتّفاق بين الحكومة والجماعات المتطرفة، فأضاف المحامي : “الحكومة ليست ملزمة بالاستجابة لمطالب الجماعات الراديكالية. جاء هذا الاتفاق لحفظ ماء الوجه في العلاقة مع القادة الدينيين للطوائف الإسلامية وانا واثق من أن آسيا بيبي وعائلتها سيعيشون بسلام خارج الباكستان.
زوارنا الكرام نشكركم على متابعتنا ونتمنى ان نكون عند حسن ظنكم بنا دائمآ، نقلنا لكم خبر آسيا/باكستان- القادة الدينيون للطوائف الإسلامية "نحن ندافع عن النبي، ولكن آسيا بيبي بريئة" نرجو منكم مشاركة الخبر على مواقع التواصل الاجتماعي والضغط على لايك لكي تصلكم اخبار موقعنا لحظة نشر الخبر

الخبر كما ورد من المصدر

شاهد أيضاً

في 24 بندًا.. الحريري يطرح "ورقة عمل اقتصادية" لحل الأزمة بلبنان

في 24 بندًا.. الحريري يطرح "ورقة عمل اقتصادية" لحل الأزمة بلبنان زوار موقعنا الكرام نقدم …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن