آسيا / الفلبين – بعد كوفيد 19، أصبح "التحول الأخضر" في الاقتصاد أمرًا ملحًا والانطلاق من الزراعة

مانيلا – يشرح الاب إدوين جاريجويز ، الامين العام التنفيذي لوكالة ناسا أطلقت الأمانة الوطنية للعمل الاجتماعي التابعة لمجلس الأساقفة الفلبيني ، وهي “كاريتاس الفلبين” ، “الحملة الخضراء لكن مسبّحاً” بهدف تعزيز الوعي بين الناس لرعاية البيئة ونماذج التنمية الجديدة “. واذ ترى الكنيسة في الفلبين الحاجة الملحة وتقترح “تحولاً أخضر” في اقتصاد البلاد ، وخاصة في فترة ما بعد كوفيد 19. ووفقاً لخبراء اقتصاديين من جامعة مانيلا بإدارة اليسوعيين في العاصمة ، يمكن للبلاد أن تنهض من الجائحة وأن تتعافى بشكل أفضل ودائم ، إذا نفذت الحكومة إصلاحات من شأنها أن تشجع تنمية الاقتصاد الأخضر وتدفع الى الزراعة .أعيد إطلاق هذه المواضيع والتأملات ونشرتها الهيئات والمؤسسات الكاثوليكية المختلفة خلال الأسبوع الاحتفالي المكرس لـ “كن مسبّحاً” ، الذي يقام من 16 إلى 24 ايّار بمناسبة الذكرى الخامسة لرسالة البابا فرنسيس. وتعزز الحملة الأمن الغذائي وحماية البيئة والشعوب الأصلية والاستثمارات في الطاقة النظيفة والمتجددة. وقد أطلقت الأمانة برنامجاً لضمان سلامة الأغذية في الجماعات أثناء جائحة فيروس كوفيد 19 وبعده. وتحقيقا لهذه الغاية ، يتم تشجيع الرعايا والأبرشيات على الزراعة المجتمعية وتكثيف حملاتهم البيئية.
ويقال أن الإيمان والقرب والتضامن والمشاركة هي “أسلحة حيوية لإنقاذ مواطنينا” في زمن كوفييد 19. وأطلقت أبرشية سان كارلوس استجابةً على هذا النداء ، ومن خلال مؤسسة San Carlos Diocesan Social Action، Inc.، برنامجًا للوصول إلى الفقراء ، وإطلاق مشروع “تبني أسرة”. . والهدف هو التعرف على أولئك الذين يعتبرون أفقر الفقراء ، والأشخاص غير القادرين على العمل بسبب الأزمة ، وبالتالي ليس لديهم القدرة على إطعام عائلاتهم.

 




 

المصدر

0 0 vote
تقييم المقال

شاهد أيضاً

رسالة البابا فرنسيس إلى كهنة أبرشية روما

وجه قداسة البابا فرنسيسعصر السبت رسالة إلى كهنة أبرشية روما استهلها متوقفا عند المرحلة الصعبة …

Subscribe
نبّهني عن
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x